آراء حرة

02:59 مساءً EET

زكيه ال بدر تكتب: هل يعقل ان يكون الفأر هو السبب في سرعة الأحكام

إن السمة الأساسية للعقل الفايس بوك هي السرعة, السرعة في كل شيء و على جميع المستويات….السرعة في التفكير ,السرعة في اصدار الأحكام ,السرعة في المعرفة ,السرعة في أصدار الاستنتاج والسرعة في أتخاد المواقف .
إذا خرج البعض الألاف رواد الفايس في ثورة فيسبوكية حول خبر دورة أكاديمية بعنوان هل المرأة انسان حيث خرج بعض البلطجية الفكرية..ما أكثرههم ..في هذا فضاء الفايسبوك الذي يعج بالمتفلسفون الذين يخلطون بين قراءة الأبراج و قراءة التاريخ ..بين الهوروسكوب و بين التلسكوب..وبين الكوبي كولي و قراءة العناوين..هؤلاء المتفيقهون..صحفيين كانوا او أساتذة او مناضلي الكايبورد ..الذين فتحوا باب السب والشتم وإخراج أحكام جاهزة …الذين تناول عنوان. ..هل المرأة انسان.؟؟؟؟؟..دون عناء او بحث والتحقق في هذا العنوان الذي جاء حاملا ضيعة الاستنكار على صاحب الندوة ليقول عكس ما في ذهن أهل الفيسوك . ودون الرجوع الى التاريخ حيت اجتمع مجمع (ماكون) في القرن الخامس الميلادي للبحث في مسألة: (هل المرأة مجرد جسم لا روح فيه، أم لها روح؟ )، وقد قرروا أنها خلو من الروح الناجية من عذاب جهنم، وفي عام 586 م – قبيل بعثة النبي الخاتم – عقد الفرنسيون مؤتمراً لبحث ما إذا كانت المرأة إنساناً أم غير إنسان ؟ فتوصلوا إلى أنها إنسان..ومازل البعض يدور في فلك حظ توقعات الابراج حول كوكب المرأة
نحن نمشي بطريقة عرجاء رجل قصيرة وأخرى طولية وذالك يسير سيرا مشوها …وهذا ماتراه في مجتمعاتنا فبينما ترى بعض الناس متدينا كفرد فلا يترك صلاته وسمع ولا يدع يوما في المثير من دون أن يقرأ الأدعية والأذكار الواجبة والمستحبة والمندوبة الواردة فيه إلا أنه في نفس الوقت يمشي مشية الطاوس بحجة التورية وحجة الذكاء وحجة النباهة …نحن فشلنا في تحقيق جوانب أخرى لهذا المجمتع جوانب تدخل في صميم الحياة ..إننا مازلنا نعيش التخلف بشكل الأشكال فساد إداري مالي ديني سياسية …لا يمكن التخلص منه بسهولة قبل أن يدفع ثمنه شريحة من المجمتع دنبها انها تعيش جهلا ..لا يفرق بين نون النسوة ولا نون الجماعة .

التعليقات