رياضة

06:12 مساءً EET

“ممدوح عباس” يفجر مفاجأة كبرى فى وجه “مرتضي منصور”

فجر ممدوح عباس رئيس نادى الزمالك الاسبق مفاجاة من العيار الثقيل بإصداره بيانا صحفيا يكشف بالمستندات حقيقة الحجز على ارصدة النادي.

ويكشف البيان المعلومات الكاملة في النقاط الآتية:

1. فوجئ ممدوح عباس بهجوم شديد من رئيس نادي الزمالك الحالي، بسبب مطالبة عباس القانونية باسترداد الأموال التي أقرضها لنادي الزمالك بعد الحصول على أحكام نهائية من القضاء المصري الشريف، وكان عنوان رد الإدارة الحالية لنادي الزمالك أن تصرف عباس مرفوض ولم يشهد تاريخ نادي الزمالك أن أقرض أحد أعضائه أو قياداته أموالا وطالب باستردادها بعد ذلك.
2. المفاجأة أن ما يرفضه رئيس نادي الزمالك الحالي، سبق وأن أقدم عليه، والدليل أن رئيس النادي الحالي حرك أمام القضاء دعاوى قضائية ضد النادي في الفترة من 2008 و2010، وأبرزها الدعوى رقم 9571 لسنة 2008 وحملت عنوان ” دعوى مطالبة بقيمة القرض الحسن الذي دفعه مرتضى لنادي الزمالك بقيمة 100 ألف دولار و50 ألف جنيه مصري “، فضلا عن دعوى أخرى برقم 7323 لسنة 2010 قلم محضري العجوزة وتحمل عنوان ” دعوى مطالبة بمبلغ 567 ألف جنيه قيمة الأموال التي أقرضها مرتضى للنادي “.(( مرفق المستند 1،2،3،4،5،6،7 ))
3. هذه الأوراق تكشف باليقين أن رئيس النادي الحالي سبق وأن قدم دعاوى ضد النادي لاسترداد أموال بإجمالي 2 مليون جنيه للنادي.
4. المفاجأة أن رئيس النادي الحالي استمر في دعواه ضد نادي الزمالك، حتى حصل على حكم قضائي ضد نادي الزمالك لإجبار النادي على دفع 567 ألف جنيه له وهي جزء من قيمة الأموال التي سبق وأقرضها للنادي، وللتوثيق، فقد صدر هذا الحكم من المستشار أسامة إميل إبراهيم رئيس محكمة استئناف القاهرة _ مأمورية استئناف الجيزة _. (( مرفق المستند رقم 8،9،10،11،12 ))
5. لم يقف رئيس النادي الحالي عند ذلك، بل أصر على استرداد الأموال التي أقرضها للنادي تحت عنوان ” حقي وهاخده “، والمفاجأة الكبرى أنه حصل فعلا على الأموال واستلم تلك الأموال نجله أمير، بموجب توكيل حرره مرتضى لنجله.(( مرفق المستند رقم 16 ))
6. الجديد أن أمير مرتضى استلم تلك الأموال من أيمن ممدوح عباس، وكان ذلك بتاريخ 1 أكتوبر 2012، وجرى وقت تسليم مبلغ الـ 567 ألف جنيه لأمير مرتضى، تحرير عقد اتفاق بين أيمن ممدوح عباس وبين أمير مرتضى، يتضمن إثبات واقعة تسليم الأموال إضافة إلى أن أمير مرتضى كتب بخط يده إقراره باستلام تلك الأموال، ووقع عليه.(( مرفق مستند رقم 13،14،15،17،18 ))
7. يؤكد المكتب الإعلامي لممدوح عباس أنه لم يرد التحدث في تلك القضية، ولكن بعد الهجوم المتكرر من رئيس النادي الحالي، فما كان أمامنا إلا كشف الحقيقة الكاملة، ولإثبات الحقيقة وتأكيدها، وجب الكشف عن كل المستندات مع كل واقعة يتم سردها.
8. وختاما، يؤكد المكتب الإعلامي لممدوح عباس أن معركته ليست مع نادي الزمالك أو جمهور القلعة البيضاء، ولكن مع رئيس النادي الحالي، الذي يدعي الفضيلة، بينما الأوراق والمستندات تكشف حقائق مغايرة.
9. يؤكد ممدوح عباس أنه لم ولن يكن يوما ” شوكة في ظهر نادي الزمالك “.

التعليقات