الحراك السياسي

05:41 مساءً EET

الخميس المقبل..مصر تتسلم أهم صفقة في تاريخها العسكري

قالت وكالة “سبوتينك” الروسية اليوم الإثنين، إن وفدا عسكريا مصريا رفيع المستوى سيقوم بزيارة رسمية إلى العاصمة الفرنسية باريس، لتسلم حاملة الطائرات الفرنسية التي تعاقدت عليها مصر، ورفع العلم المصري عليها يوم الخميس المقبل؛ لتنضم إلى أسطول القوات المسلحة.

وتمثل صفقة حاملة الطائرات الفرنسية “ميسترال” التي أطلق عليها اسم الزعيم الراحل جمال عبد الناصر، وسوف تلحقها واحدة أخرى أطلق عليها اسم أنور السادات، من أهم الصفقات في تاريخ مصر العسكري، ومن شأنها نقل ميزان القوى البحرية إلى الجيش المصري إقليميا.

وقامت مؤخرًا حاملة الطائرات “جمال عبد الناصر”، برحلة بحرية تجريبية استغرقت أسبوعا، وكان على متنها 170 بحارًا مصريًا يرافقهم 50 من الخبراء الفرنسيين.

وكانت فرنسا قد قامت بتصميم حاملتي المروحيات “ميسترال” لروسيا بموجب العقد الذي تم توقيعه بين البلدين عام 2011، بقيمة 1.2 مليار يورو، لكن فرنسا تراجعت عن تنفيذ العقد بسبب العقوبات الغربية المفروضة على روسيا على خلفية الأزمة في أوكرانيا.

وتعاقدت مصر على شراء حاملتي المروحيات بعد موافقة روسيا، لتصبح أول دولة في الشرق الأوسط وأفريقيا والعالمين العربي والإسلامي، تمتلك حاملة للمروحيات.

وتبلغ حمولة “ميسترال” 22 ألف طن، في حين أن طولها يبلغ 199 مترًا وعرضها 32 مترًا، بينما سرعتها القصوى تصل 35 كم/ الساعة، وتسير بسرعة 28 كم/ الساعة، ويبلغ طاقمها 180 شخصًا.

وتتسلح بمنظومة صاروخية للدفاع الجوي SIMBAD ورشاش 12.7 ملم، وتتكون من سطح السفينة ومساحته 5200 متر مربع يتضمن 6 أماكن يمكنها استيعاب جميع أنواع المروحيات، كما تمتلك 3 رادارات، الأول ملاحي والثاني جو أرض وآخر للهبوط على سطح السفينة.

التعليقات