منوعات

09:39 مساءً EET

فتاوي تحرم لعبة الـ”بوكيمون جو”

احدثت اللعبة الشهيرة “بوكيمون جو” ضجة كبيرة من إثارة الجدل، مما جعل العديد من الهيئات والعلماء لإصدار الكثير من الفتاوي التي تؤكد تحريم لعبها.

إلكيم تلك الفتاوي التي حرمت لعب  “بوكيمون” وهي:

1-هيئة كبار علماء المسلمين
أصدرت هيئة كبار علماء المسلمين فتوى بحرمة تلك اللعبة لاشتمالها على عدد من المحاذير الشرعية والتي منها الشرك بالله باعتقاد تعدد الآلهة، واحتوائها على العديد من أفكار الدين الشنتوي الياباني والتي تقوم على تعدد الآلهة فالشمس والأرض والكثير من الحيوانات والنباتات مقدسة لديهم وهي تأخذ صفة الآلهة.

2-مفتى الجمهورية
أصدر مفتي الجمهورية الأسبق الدكتور نصر فريد واصل فتوى تحرم كارتون بوكيمون وكل الألعاب التي ترتبط به وتصدر عنه، والتي كان آخرها لعبة بوكيمون جو، وأرجع السبب إلى ما تمثله تلك اللعبة من خطر على العقيدة لتبنيها نظرية داروين بتطور الأجناس.
وتقوم تلك النظرية على تطور المخلوقات والتي ترجع أصل الإنسان إلى سلسلة من الكائنات الحية المتطورة التي كان من آخرها القرد.

3- شيخ الأزهر
كما حرم شيخ الأزهر سابقا الدكتور محمد سيد طنطاوي رحمه الله، كارتون ولعبة بوكيمون لأنها تسيء للدين والعقيدة، بالإضافة إلى العبث بعقيدة الأفكار واللعب في أفكارهم، بالإضافة إلى الإلهاء وتضيع الكثير من الوقت في تلك اللعبة.

4-مفتي القدس سابقا
كما أشار مفتي القدس سابقا الشيخ أمين الحسينى إلى حرمانية تلك اللعبة لاحتوائها على العديد من الرموز التي تعبر عن أفكار ومعتقدات أخرى مثل النجمة السداسية وهى رمز إسرائيلي، ورموز ماسونية ورموز شنتوية خاصة بالديانة اليابانية، والتي تقوم بتقديس شخصيات ذلك الكارتون، وتضفي عليهم قدرات خارقة غير موجودة في الحقيقة.

التعليقات